متحدث الحكومة الإسرائيلية: اتفاق التهدئة ليس نهائيًا و«الكرة في الملعب»


بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، يتحدث خلال مؤتمر صحفي حول أحداث اقتحام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة، وكيفية التعامل مع تلك الأزمة، القدس، 10 سبتمبر 2011. أشاد نتنياهو خلال المؤتمر بدور رجال الأمن المصريين في إنقاذ وحماية الدبلوماسيين الإسرائيليين الذين تواجدوا وقت وقوع الهجوم، كما أكد على ضرورة ضبط النفس إزاء ما يحدث بالمنطقة، والذي وصفه بالهزة الأرضية.
قال المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية، مارك ريجيف، الثلاثاء، في تصريحات لتليفزيون «سي إن إن»، إنه «لم يتم الانتهاء تماما بعد من اتفاق لوقف إطلاق النار مع نشطاء غزة وإن الكرة ما زالت في الملعب».

كان المسؤول في حركة «حماس»، أيمن طه، قال قبل قليل إنه تم التوصل إلى اتفاق للتهدئة خلال محادثات بوساطة مصرية، وإن وقف إطلاق النار سيبدأ عند منتصف الليل بالتوقيت المحلي الساعة الـ10 بتوقيت جرينتش.

وتتواصل عمليات القصف المتبادل بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية, في أعقاب شن إسرائيل عملية «عمود السحاب» العسكرية على قطاع غزة، والتي بدأت باغتيال قائد كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أحمد الجعبري، والتي أسفرت عن استشهاد 127 فلسطينيا حتى الآن.

ساهم فى نشر الموضوع ليكون صدقة جارية لك.

رابط الموضوع:



لاضافة الموضوع في مدونتك او المنتدى:

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

إعلان دائم

تنوه إدارة الموقع إلى أن جميع الأراء والأفكار المطروحه لاتمثل رأي أو وجهة نظر إدارة الموقع وإنما تقع مسؤليتها القانونية على كاتبها .

مصدر الأحصائيات جوجل أنت الزائر رقم: