مشعل: مصر لم تبع المقاومة.. وأقول للاحتلال أيدينا على الزناد


Nov 21 2012
آخر تحديث 23:38:23
مشعل: سننام اليوم ونرتاح ولكن إن عدتم عدنا
مشعل: سننام اليوم ونرتاح ولكن إن عدتم عدنا
صرّح خالد مشعل -رئيس المكتب السياسي لحركة حماس- بأن مصر لم تبِع المقاومة الفلسطينية، بل تصرّفت بمسئولية وتفهّمت مطالب الشعب الفلسطيني؛ وذلك بعدما تمكّنت رئاسة الجمهورية من التوصّل إلى وقف إطلاق النار، والذي تمّ تنفيذه منذ الساعة التاسعة مساء اليوم (الأربعاء) بتوقيت القاهرة.

وقال مشعل، في مؤتمر صحفي عقده بالقاهرة اليوم: "تابعتم ما أعلنته الرئاسة المصرية العزيزة عن التوصّل إلى تحقيق تهدئة ووقف لإطلاق النار بمطالب محدّدة، وأقول إن مصر 25 يناير قد ظهرت؛ فالعالم كله طلب من مصر التدخّل بجهدها لوقف إطلاق النار؛ فقامت مصر بكل أمانة وبالمسئولية التي تشكر عليها وبروح الدولة المحترمة بالتوسّط في الهدنة، وفي نفس الوقت لم تنسَ الوجه العربي الإسلامي الأصيل لها".

وأضاف: "أُحيّي الرئيس الشجاع المنتخب محمد مرسي جزاه الله خيرا عنا؛ فعندما حدث تطوّر في العدوان قام بعمل اتصالاته بالمسئولين في الغرب؛ فشهداء 25 يناير لهم بصمة في هذا الاتفاق، وروح مصر العظيمة تصرّفت في هذا الاتفاق واحترمت مطالب الشعب الفلسطيني، ولم تبِع المقاومة".

وأردف: "كما نشكر جهاز المخابرات المصرية الذي لم ينَم حتى ينجز هذا الاتفاق؛ وعلى رأسه رأفت شحاتة رئيس المخابرات، ونشكر مصر القائدة والراعية للهدنة، وكذلك رئيس الوزراء التركي وأمير دولة قطر".

وأشار مشعل إلى أن العدو كسر الهدنة وخدع الفلسطينيين والمصريين، موضّحا أنه كان لا بد من الرد عليه والأمة كلها وقفت للردّ عليه، مضيفا: "العدوان لئيم وغادِر، واستوجب هذا الرد والدفاع عن النفس".

وأتبع: "اليوم يزعمون بأنهم دمّروا؛ هم فعلوا الكثير، دمّروا عددا من المباني والمكاتب الإعلامية والأطفال والمصوّرين الذي قتلوهم، هذا هو فقط رصيدهم، ولكن صواريخنا بقيت تضربهم حتى آخر لحظة؛ فالشعوب الحرة لا تُردع".

وشدّد مشعل على أن الله أظهر ضعف إسرائيل ووهْنَها أمام المقاومة الفلسطينية.

وانتقل مشعل للحديث عن صواريخ المقاومة التي أُطلقت على تل أبيب؛ قائلا: "صواريخنا جزء منها صُنِع في غزة، وجزء آخر بدعم من حلفائنا".

واستطرد: "إيران كان لها دور في دعمنا، ولا نتعارض مع حقوق الشعوب، فنؤكّد على حق سوريا، وكذلك نؤكّد على حقوقنا في المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي، ونرحّب بكل مَن يدعمنا".

وفي تعليقه على الهدنة؛ قال مشعل: "سننام اليوم ونرتاح، ولكن هذه محطة وباقي عدة محطات، والله إن إسرائيل لمنهزمة.. العدو وافق على كل شروطنا، وكان لهم شروط ولم نوافق عليها، ولكنهم قبلوا في النهاية بالهدنة".

ودعا مشعل إلى أهمية المصالحة وإنهاء الانقسام بين الفلسطينيين، كما ناشد الولايات المتحدة والغرب بإنصاف الشعب الفلسطيني، مضيفا: "نعتبر ما فعلته غزة إنجازا، وهذه بداية لتحرير فلسطين، ونحن ملتزمون بالهدنة إن التزمتم التزمنا، وأيدينا على الزناد إن عدتم عدنا".

ساهم فى نشر الموضوع ليكون صدقة جارية لك.

رابط الموضوع:



لاضافة الموضوع في مدونتك او المنتدى:

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

إعلان دائم

تنوه إدارة الموقع إلى أن جميع الأراء والأفكار المطروحه لاتمثل رأي أو وجهة نظر إدارة الموقع وإنما تقع مسؤليتها القانونية على كاتبها .

مصدر الأحصائيات جوجل أنت الزائر رقم: