«كلينتون» تلتقى رئيس المخابرات المصرية وتطالب الجيش بالسماح بالتحول للديمقراطية


«كلينتون» تلتقى رئيس المخابرات المصرية وتطالب الجيش بالسماح بالتحول للديمقراطية 

 
 
موافى
أكد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، مارك تونر، أن وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلارى كلينتون، التقت رئيس المخابرات المصرية، اللواء مراد موافى، أمس فى واشنطن لبحث بعض القضايا الإقليمية، بجانب مناقشة عملية التحول الديمقراطى التى تمر بها مصر حاليا.
وقال «تونر»، فى مؤتمر صحفى عقد فى واشنطن، أمس، إن أفراد الجيش المصرى التزموا «المهنية والحرفية وضبط النفس» فى التعامل مع أحداث التحرير، داعياً الجيش إلى تطبيق النظام والسماح لعملية التحول الديمقراطى بالمضى قدماً. وأكد «تونر» أن الولايات المتحدة تقف على أهبة الاستعداد لدعم الشعب المصرى حتى قدوم الانتخابات، مضيفاً أن المصريين يمرون بتحد صعب للغاية بشأن تجربة التحول الديمقراطى، إلا أن الوضع ممتلئ بالآمال والوعود، على حد قوله، وأوضح «تونر» أن الجيش لعب دوراً ملهماً فى أحداث ميدان التحرير، كما أنهم التزموا بـ«المهنية وضبط النفس»، مؤكداً أن استمراره فى تأدية نفس ذلك الأسلوب سيؤدى إلى التغيير الديمقراطى وسهولة الاستعداد للانتخابات، مما يتطلب السير على نفس المعايير. ودعا «تونر» أفراد الجيش المصرى إلى الالتزام بنفس المبادئ التى أيدوها بوضوح فى ميدان التحرير، موضحاً أن الولايات المتحدة ستقدم مساعدتها على المستوى الاقتصادى وعلى جوانب أخرى تتعلق بعملية التحول الجديدة.
فيما قال اللواء الدكتور محمد قدرى سعيد، رئيس وحدة الدراسات الأمنية فى مركز الأهرام الاستراتيجى، إن أجندة اللواء «موافى» ربما تحمل قضايا معينة مثل غزة وسيناء، بسبب اتصالها المباشر بإسرائيل، مشيراً إلى احتمال مناقشة المعونة العسكرية الأمريكية لمصر، خاصة فى ظل الأزمة المالية الراهنة فى الولايات المتحدة.

ساهم فى نشر الموضوع ليكون صدقة جارية لك.

رابط الموضوع:



لاضافة الموضوع في مدونتك او المنتدى:

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

إعلان دائم

تنوه إدارة الموقع إلى أن جميع الأراء والأفكار المطروحه لاتمثل رأي أو وجهة نظر إدارة الموقع وإنما تقع مسؤليتها القانونية على كاتبها .

مصدر الأحصائيات جوجل أنت الزائر رقم: